خطير.. الجزائر وراء هجوم مسلح على سائقين مغاربة في مالي

هيئة التحرير12 سبتمبر 2021
هيئة التحرير
آخر الأخبارسياسة
الجزائر والمغرب تبون وشنقريحة

تشير المعطيات الاولية الى ان الأشخاص الذين هاجمو السائقين المغاربة بالسلاح، لهم ارتباطات خارجية مع مسؤولين جزائريين.

وحسب المحلل المغربي الدكتور منار السليمي، ان من هاجم السائقين المغربيين معروفين ويتزعمهم إارهابي من البوليساربو متزوج من مالية.

يضيف الكاتب المغربي، ان الارهابي يشتغل بتوجيهات من المخابرات الجزائرية، وسبق له له ان حضر مجموعة اشخاص مرتبطين به اللقاءات التي نظمها وزير خارجية الجزائر في زيارته الاخيرة لمالي.

واختتم الدكتور السليمي قوله، ان العملية وراءها الجنرال توفيق وخالد نزار وشنقريحة الذين لهم علاقات بالتنظيمات الارهابية الموجودة في الساحل، وبقيادات هذه التنظيمات المنتمين للجزائر ولمخيمات تندوف.

WhatsApp Image 2021 09 12 at 14.23.45 - أصوات 24

 

ولقي سائقان مغربيان مصرعهما رميا بالرصاص، بعد هجوم مسلح نفذه مجهولون في حقهم، أمس السبت، في مالي.

وكشفت مواقع محلية أن الحادث وقع على مستوى بلدة ديديني على بعد 300 كلم من العاصمة المالية باماكو، حيث تم اعتراض السائقين المغاربة بالرصاص، من طرف مجموعة مسلحة من عدة أفراد كانت مختبئة بين الأشجار على جنبات الطريق.

وأدى الهجوم إلى مقتل سائقين فيما أصيب آخر بجروح ونجا سائق رابع.

 

اترك رد